الجيش النيجيري يستخدم حديثا لترامب لتبرير قتل محتجين شيعة
الجيش النيجيري يستخدم حديثا لترامب لتبرير قتل محتجين شيعة

الجيش النيجيري يستخدم حديثا لترامب لتبرير قتل محتجين شيعة

المملكة الاخباري نقلا عن بي بي سي BBC Arabic ننشر لكم الجيش النيجيري يستخدم حديثا لترامب لتبرير قتل محتجين شيعة، الجيش النيجيري يستخدم حديثا لترامب لتبرير قتل محتجين شيعة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المملكة الاخباري ونبدء مع الخبر الابرز،

الجيش النيجيري يستخدم حديثا لترامب لتبرير قتل محتجين شيعة

.

المملكة الاخباري استعمل الجيش النيجيري مقطع فيديو للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، يؤكد فيه على حق الجنود الأمريكيين باستخدام القوة ضد المهاجرين، لتبرير إطلاق النار على محتجين من المسلمين الشيعة مطلع هذا الأسبوع.

وقد انتقدت جماعات حقوق الإنسان استخدام الجيش النيجيري الذخيرة الحية ضد أعضاء في الحركة الإسلامية النيجيرية.

ويقول الجيش إن المحتجين الشيعة كانوا مسلحين وحاولوا الاستيلاء على أسلحة وذخيرة كانت تنقلها قافلة عسكرية.

وقال الجيش في تغريدة وضعها على حسابه الرسمي على تويتر "أرجوكم شاهدوا واستنتجوا".

وفي الفيديو المرافق، يظهر ترامب مهددا بأنه قد نُشرت قوات على الحدود المكسيكية وأنها قد تطلق النار على المهاجرين القادمين من أمريكا الوسطى الذين يرمون الحجارة على الجنود عند محاولتهم عبور الحدود بشكل غير شرعي.

إذ يحذر ترامب المهاجرين القادمين بقوله "إذا أردتم رمي الحجارة على جيشنا (ضعوا في حسبانكم) أن الجيش سيقاتل لرد الضربة... عندما ترمون الصخور ... سنعدها سلاحا مثل البندقية".

وقال المتحدث باسم الجيش النيجيري البريغادير جنرال جون أغيم إن الجيش عرض الفيديو ردا على تقارير الجماعات الحقوقية التي تتهم الجيش باستخدام الأسلحة ضد المتظاهرين الشيعة.

ولم يذكر الجيش حقيقة أن السفارة الأمريكية في أبوجا قد حضت السلطات النيجيرية على ضرورة "اتخاذ الفعل الملائم لمحاسبة المسؤولين عن انتهاك القانون النيجيري".

ولم يتم التحقق من مصدر مستقل من عدد المحتجين الشيعة الذين سقطوا برصاص الجيش النيجيري في أبوجا في الاشتباكات التي ابتدأت في عطلة نهاية الأسبوع.

فالحركة الإسلامية النيجيرية تقول إن 49 من أعضائها قد قتلوا بعد ان أطلق الجيش والشرطة الذخيرة الحية على حشود كانت في مسيرة في وقرب العاصمة أبوجا، بينما يقول الجيش إن حصيلة القتلى هي ستة أشخاص فقط.

وقالت منظمة العفو الدولية الأربعاء إن لديها "دليلا قويا" على أن عناصر الشرطة والجيش قد استخدموا أسلحة أوتوماتيكية ضد أعضاء الحركة الإسلامية وقتلوا 45 شخصا في "استخدام الشرطة والجنود غير المبرر للقوة"، مشددة على أن مسيرة الحركة الإسلامية كانت سلمية.

ورد الناطق باسم الجيش على تأكيد منظمة العفو بأن المحتجين لم يكونوا مسلحين، بالقول لبي بي سي إن الشرطة وجدت 31 قنبلة مولوتوف فضلا عن أسلحة نارية وسكاكين وأحجار بحوزة المتظاهرين".

وأضاف أن "الشيعة يعرقلون دائما الأعمال التي نقوم بها"، مشيرا إلى أنهم اعترضوا طريق قافلة عسكرية في عطلة نهاية الأسبوع ونصبوا حاجز تفتيش الاثنين.

وقال البريغادير أغيم "ليس صحيحا أنهم كانوا متظاهرين" واصفا إياهم بـ "المعتدين".

وشدد على أن استخدام الذخيرة الحية ضد المحتجين في أبوجا كان مبررا لأنهم كانوا مسلحين، مضيفا "وهذا ما كان ترامب يتحدث عنه".

وقد اعتقلت الشرطة 400 من المسلمين الشيعة بعد أيام من الاحتجاجات التي شهدتها العاصمة.

ويطالب أعضاء الحركة الإسلامية النيجيرية بإطلاق سراح زعيمهم إبراهيم الزكزاكي الذي يقبع في السجن منذ 34 شهرا.

شيعة نيجيريا

  • يعد الشيعة أقلية في نيجيريا ولكن أعضاءهم في تزايد مطرد
  • تشكلت الحركة الإسلامية النيجيرية في الثمانينيات، وهي الجماعة الشيعية الرئيسية التي يتزعمها الشيخ إبراهيم الزكزاكي
  • تدير الجماعة مدارس خاصة ومستشفيات في بعض الولايات الشمالية
  • لديهم تاريخ من الصدامات مع القوات الأمنية
  • تحظى الحركة الإسلامية النيجيرية بدعم من إيران ويذهب أعضاؤها إليها للدراسة
  • تعد جماعة بوكو حرام السنية المتطرفة الشيعة طائفة منحرفة عن الإسلام وتكفرهم وتبيح قتلهم

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المملكة الاخباري . المملكة الاخباري،

الجيش النيجيري يستخدم حديثا لترامب لتبرير قتل محتجين شيعة

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : بي بي سي BBC Arabic