تعادل فرنسا وألمانيا في افتتاح دوري الأمم
تعادل فرنسا وألمانيا في افتتاح دوري الأمم

تعادل فرنسا وألمانيا في افتتاح دوري الأمم المملكة الاخباري نقلا عن الخليج ننشر لكم تعادل فرنسا وألمانيا في افتتاح دوري الأمم، تعادل فرنسا وألمانيا في افتتاح دوري الأمم ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المملكة الاخباري ونبدء مع الخبر الابرز، تعادل فرنسا وألمانيا في افتتاح دوري الأمم.

المملكة الاخباري '); } else { $('#detailedBody').after('

' + $("#detailedAd").html() + '

'); } } catch (e) { } } });

أظهر المنتخب الألماني الجريح بوادر إيجابية في ظهوره الأول؛ بعد خيبة الخروج المذل من الدور الأول ل«مونديال روسيا 2018»؛ لكن دون أن يسقط ضيفه الفرنسي من عليائه؛ بعدما اكتفى بالتعادل معه (صفر-صفر) في ميونيخ؛ وذلك في مستهل منافسات المستوى الأول من النسخة الأولى لدوري الأمم الأوروبية.
وخاض المنتخبان هذه المباراة ضمن منافسات المجموعة الأولى، التي تضم أيضاً هولندا، في ظروف متناقضة تماماً؛ إذ تنازل الألمان عن لقبهم العالمي؛ بالخروج المخيب من الدور الأول للمونديال، فيما توج الفرنسيون بلقبهم العالمي الثاني؛ بعد فوزهم في النهائي على كرواتيا (4-2).
وجاء افتتاح منافسات المستوى الأول من هذه المسابقة، التي ستقام على مدى أشهر، ويستعيض بها الاتحاد القاري عن غالبية المباريات الودية، بين منتخبين من العيار الثقيل لكل منهما حساباته: فرنسا المتوجة بقيادة المدرب ديدييه ديشان في يوليو/‏تموز الماضي، وجدت نفسها أمام تحدي إثبات الجدارة أمام منتخب سجل اللقب العالمي عام 2014 بقيادة المدرب يواكيم لوف، وخيب الآمال في روسيا بالخروج المبكر دون أن يؤثر ذلك في مستقبل مدربه، الذي بقي في منصبه لقيادة عملية إعادة البناء.
وعلى غرار مشوارها في المونديال الروسي، اعتمدت فرنسا على الصلابة الدفاعية وكانت الطرف الأفضل، لاسيما في الشوط الأول، قبل أن يجد الألمان الثقة بأنفسهم في الثاني، وكانوا أقرب إلى خطف الفوز؛ لولا تألق الحارس الفونس اريولا.
ورغم التعادل بين جماهيرهم، أظهر «مانشافت» أنه قادر على استعادة ثقته بسرعة، وأن يضع خلفه الجدل والانتقادات، التي رافقت مشاركته في النهائيات العالمية والهزيمتين، اللتين منيَّ بهما أمام المكسيك وكوريا الجنوبية (مقابل فوز على السويد).
وتأمل ألمانيا تأكيد الصحوة؛ عندما تلتقي البيرو ودياً غداً الأحد على أرضها، فيما ستكون فرنسا أمام اختبار كبير آخر الأحد أيضاً ضد هولندا في الجولة الثانية؛ لكن هذه المرة على أرضها في ملعب «استاد دو فرانس» في باريس في ظهورها الأول كبطلة للعالم بين جماهيرها.
وبدأ ديشان اللقاء بإشراك نفس التشكيلة، التي خاضت نهائي مونديال روسيا، باستثناء الحارس هوغو لوريس، الذي غاب عن اللقاء؛ بسبب الإصابة، وناب عنه أريولا، الذي دخل مباراته الأولى مع «الديوك»، مستفيداً أيضاً من إصابة الحارس الثاني ستيف مانداندا.
وباستثناء غياب سامي خضيرة؛ بعد استبعاده عن تشكيلة، ومسعود أوزيل، الذي قرر الاعتزال دولياً، كانت التشكيلة الألمانية الأولى من بعد خيبة الخروج من الدور الأول للمونديال، دون مفاجآت أو جديد.
وانتظر جمهور «اليانز ارينا» حتى الدقيقة 36 لرؤية الفرصة الحقيقية الأولى وكانت فرنسية برأسية لأوليفييه جيرو؛ لكن نوير تألق وأنقذ الموقف، وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، رغم السيطرة الألمانية النسبية، والفرص الخطرة لفرنسا في دقائقه الأخيرة، التي استمرت في بداية الشوط الثاني بتسديدة لغريزمان صدها نوير على دفعتين (49).
وانتظر الألمان حتى الدقيقة 65 لتهديد مرمى أريولا؛ لكن الأخير تألق بصد تجربة لرويس، الذي أيقظ منتخب بلاده، فأتبع هذه الفرصة بأخرى خطرة جداً لهوميلس صدها حارس باريس سان جيرمان (72)، ثم كرر الأمر بتوجيه تسديدة «قوسية» رائعة لمولر من خارج المنطقة، ومحاولة رأسية لغينتر (75).
من جهته، أبدى يواخيم لوف مدرب المنتخب الألماني رضاه عن مستوى فريقه، وقال عقب المباراة:«الفريق قام اليوم بعمل جيد. بالتأكيد كان بإمكاننا تسجيل هدف
أو اثنين في أبطال العالم».
وأوضح لوف«كان من المهم أن نتسم بالثبات في الدفاع، والحفاظ على تضييق المساحات، وعدم السماح للمنافس بشن هجمات مرتدة سريعة، هذا أساس جيد».
وبدا واضحاً أن لوف يحاول تجنب الأخطاء، التي ارتكبها قبل خوض مونديال روسيا؛ حيث حاول تدعيم دفاعه بالعديد من العناصر خلال اللقاء؛ حيث استعان بجيروم بواتينغ وهوميلس كقلبي دفاع، إضافة لجوشوا كيميتش، الذي إعطاء ثقلاً دفاعياً آخر في خط الوسط.
واعترف لوف في نهاية حديثه قائلاً: «من السذاجة الاعتقاد بأنه يمكننا نسيان ما حدث في المونديال؛ من خلال مباراة واحدة».
في المقابل، صرح توني كروس، الذي تم تكريمه قبل بدء المباراة بلقب أفضل لاعب ألماني هذا العام «كانت تلك هي الخطوة الأولى»، فيما قال توماس مولر مهاجم المنتخب الألماني «لم تكن المباراة مثالية من الناحية الفنية. قررنا أنه يتعين علينا الاحتفاظ بشباكنا نظيفة في اللقاء».
وفسر ديديه ديشامب، المدير الفني لمنتخب فرنسا، أسباب العرض الباهت في مباراة ألمانيا، وقال «المباراة كانت صعبة، فهي أشبه باليوم الأول للطالب؛ بعد عودته للمدرسة».
وتابع «لقد استنفد اللاعبون طاقتهم؛ لذا جميعهم لم يكونوا في أفضل مستوياتهم، كما أنه لم يتوافر لدي الوقت الكافي؛ لتجهيز الفريق للقاء ألمانيا».
وأضاف «منتخب ألمانيا كان حذراً، وأغلق المساحات أمامنا، لقد أضاع الفريقان، عدة فرص، أعلم أن الجميع يطمع في الأفضل؛ لكن التعادل مع ألمانيا على ملعبها نتيجة جيدة، توقعت سيناريو مباراة ألمانيا، وكررت ذلك أكثر من مرة طوال الأسبوع، سيخوض اللاعبون المزيد من المباريات في الفترة القادمة، سواء في الدوريات المحلية أو المسابقات الأوروبية، وستتحسن حالتهم، علينا العمل بجدية، وليس البحث عن أعذار».وأشار ديشامب إلى أنه لم يندهش من أداء الحارس ألفونس أريولا، قائلًا «سعيد للغاية بمستواه، فهو ليس غريباً عن المنتخب، ويؤدي بشكل جيد مع سان جيرمان، ويعلم جيداً أنني أثق في قدراته، رغم أنه ما زال الحارس الثالث حتى الآن».


البرتغال تفرض التعادل على كرواتيا بغياب رونالدو


فرض المنتخب البرتغالي التعادل على ضيفه الكرواتي وصيف بطل العالم (1-1) في مباراة دولية ودية؛ وذلك رغم غياب نجمه وقائده كريستيانو رونالدو، الذي فضل التركيز في الفترة الحالية على مشواره مع فريقه الجديد يوفنتوس. وكانت كرواتيا البادئة بالتسجيل؛ عبر ايفان بيريشيتش (18)، قبل أن يدرك المدافع بيبي التعادل (32) في مباراة تسبق مشوار المنتخبين في النسخة الأولى من دوري الأمم الأوروبية؛ حيث تلعب البرتغال الاثنين مع إيطاليا، وكرواتيا الثلاثاء مع إسبانيا في المجموعتين الثالثة والرابعة من المستوى الأول على التوالي.
وفي فيينا، لم تكن المباراة الأولى للسويد منذ وصولها إلى ربع نهائي مونديال روسيا وخروجها على يد إنجلترا (صفر-2)، مشجعة؛ لأنها خسرتها أمام مضيفتها النمسا بهدفين سجلهما فيليب هيلاندر (11 خطأ في مرمى فريقه) ودافيد ألابا (64).
وتبدأ السويد، الاثنين، مشوارها في دوري الأمم الأوروبية بلقاء تركيا على أرضها في المجموعة الثانية لمنتخبات المستوى الثاني، فيما تلعب النمسا، الثلاثاء، ضد مضيفتها البوسنة ضمن المجموعة الثالثة للمستوى ذاته.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المملكة الاخباري . المملكة الاخباري، تعادل فرنسا وألمانيا في افتتاح دوري الأمم، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الخليج